BLOGGER TEMPLATES AND TWITTER BACKGROUNDS »

الاثنين، 31 مايو، 2010

طــرفٌ ثـالــث


طرف ثالث ..


نعم إنه طرف ثالث يُظلم بين الطرفين الآخرين ..


بسبب إحداهماعندما أحس بالخلافات والمشاكل تزداد بينهما ,,


لم يجد وقتها أحن من هذا القلب ..


إرتاح معه وأخذ يشكي له فوجده أمامه أحبه وتودد إليه


وتقرب منه كل يومٌ إعتاد على سماع صوته والإطمئنان


عليه حتى تعلق به الطرف الثالث


وأصبح لا يستطيع العيش بدونه فهو من جعله يحبه ..


حتى فاجأه ببعده عنه وأخذ يتغير وينساه وينسى أن هناك شخص ينتظرهوالسبب ..


أنه لا يزال يفكر في حبه الأول ولم يستطع أن يحب شخص غيره فلماذا إذن كان يتقرب ويعلق به شخص آخر ..؟


!لماذا شغله وجعله يحبه ..؟


!طرف لا ذنب له سوى أنه أحب بصدق من كل قلبه ,,


دقات قلبه تنبض بصوته وعروقه تُشكل حروف إسمه فعندما ينصت لنبضاته ,


يسمعه وعندما يسرح وينظر ليديه , يتذكره,,


فربما هذا الشخص يحبه أكثر من تلك الذي ما زال يفكر به فلماذا لا يعطي لنفسه فرصة


وينسى الماضي


ويدع نفسه للحاضر ,,


ويفتح صفحة جديدة لحب جديد


مع الطرف الثالث الذي أحبه بصدق

الثلاثاء، 11 مايو، 2010

فقدتنى


فقدتني... لانك لم تعرف قيمت..


.فقدتني... لانني احببتك بصدق....


فقدتني ...لانني افتقدتك كثيرا...فقدتني.


. لانك لم تتعلم ان تملك شيئا فقدتني...


لانني احرقت وجنتاي من البكاء لأجلك ياحبيبي


...فما ذنبي فقدتني...


لانني بتلك اللحظه وقفت على هاوية الموت لاجلك...فما غلطتي


فقدتني...لانك فقدتني...وهذا ذنبك


فقدتني...


لانك لم تكن يوما تملكني...وهذا قدرك الم تكن تحبني...الم تكن حبيبي.


...ام كانت اوهام........اكان حبي لك اغصان دون اشجار...اكان عشقي عبير بلا ازهار...


.اكنت مجرد رجل يحلم في بلاد الاحلام....لافي بلاد العشق والغرام


فاسمح لي الآن....


.ان اعاقبك بعد فوات الاوان....اتريدني الآن...


.اتحبني.



...
..اما زلت لي ذاك المعجب المليء بالحنان...فانتظر على ابوابي.....


واسترق النظر من نوافذي....وترصد تحركاتي....


وانظر بين الحين والاخر الى اصابعي..


..فربما هناك شيئا اقول عنه....



انه خاتم يوفي تلك اللحظه تكون قد خسرتني


وفى تلك اللحظه تكون قد خسرتنى

.خسرتني يامن لم تمتلكني